اشارت المصادر المطلعة اليوم السبت ، ان فيلم المقابلة الذي عرض على الانترنت من قبل شركة سوني الامريكية ، والذي لا تزال افواج من الجماهير تتدفق على دور السينما لحضور الفيلم  ، تجاوزت ايراداته حتى مساء الخميس ، الي المليون دولار  ، كما وذكرت المصادر انه الفيلم يعرض في 331 دار عرض  في متوسط إيرادات مذهل بلغ 3142 دولار لكل دار عرض، وفقا لشركة “سوني” المسؤولة عن توزيع الفيلم، فيما نفدت تذاكر جميع العروض في كثير من دور العرض.

وقبل أسبوع واحد فقط، كان يبدو أنه من غير المرجح أن يعرض الفيلم الكوميدي الساخر بعد هجمات قرصنة إلكترونية، ولكن في تحول دراماتيكي للأحداث، قررت “سوني” السماح بعرض الفيلم في دور العرض كما جعلته متاحا للاستئجار والشراء بالنسبة للمواقع الإلكترونية.

وفي السياق، قال بوري بروير، رئيس قسم التوزيع العالمي في شركة “سوني بيكتشرز”، في بيان إن الشركة ممتنة جدا للذين أتوا من جميع أرجاء البلاد لمشاهدة العرض غير التقليدي.